58- القصيدة الثامنة والخمسون وهي تسعة أبيات من البحر الطويل

58- القصيدة الثامنة والخمسون وهي تسعة أبيات من البحر الطويل

1 أَلَا هَلْ إِلَى الزُّهْرِ الْحِسَانِ سَبِيلُ،  ***  وَهَلْ لِي عَلَى آثَارِهِنَّ دَلِيلُ
2 وَهَلْ لِي بِخَيْمَاتِ اللِّوَى مِنْ مُعَرَّسٍ  ***  وَهَلْ لِيَ فِي ظِلِّ الْأَرَاكِ مَقِيلُ
3 فَقَالَ لِسَانُ الْحَالِ يُخبِرُ أَنَّهَا  ***  تَقُولُ: تَمَنَّ، مَا إِليْهِ سَبِيلُ
4 وِدَادِي صَحِيحٌ فِيكِ يَا غَايَة المُنَى،  ***  وَقَلْبِيَ مِنْ ذَاكَ الْوِدَادِ عَلِيلُ
5 تَعَالَيْتِ مِنْ بَدْرٍ عَلَى الْقَلْبِ طَالِعٍ،  ***  وَلَيْسَ لَهُ بَعْدَ الطُّلُوعِ أُفُولُ
6 فَدَيْتُكَ يَا مَنْ عَزَّ حُسَناً وَنَخْوَة  ***  فَلَيْسَ لَهُ بَيْنَ الْحِسَانِ عَدِيلُ
7 فَرَوْضُكَ مَطْلُولٌ، وَوَرْدُكَ يَانِعٌ،  ***  وَحُسْنُكَ مَعْشُوٌقُ عَلَيْهِ قُبُولُ
8 وَزَهْرُكَ بَسَّامٌ وَغُصْنُكَ نَاعِمٌ،  ***  تَمِيلُ لَهُ الْأرْوَاحُ حَيْثُ يَمِيلُ
9 وَظَرْفُكَ فَتَّانٌ، وَطَرْفُكَ صَارِمٌ  ***  بِهِ فَارِسُ الْبَلْوَى عَلَيَّ يَصُولُ
System.String[]

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





إنَّ العلاقة المتلازمة بين الروح والمادة كانت تلاحظ منذ القديم، بمفاهيم حدسية مقتصرة على ملاحظات بعض الأطباء الحاذقين أصحاب الخبرة، ولكنَّها لم تُفسَّر بشكل علمي ولم تُثبت بشكل محسوس إلا بعد أن تقدمت العلوم الطبية، ولاسيما الكيمياء الحيوية، فاستطاع العلماء كشف التبدُّلات الفيزيولوجية أثناء التعرض للإثارات النفسية أو الانفعالات العاطفية، وخلاصتها: إنَّ التغيرات الجسدية لدى الفرد يمكن أن تنطلق بفعل مؤثرات نفسية، كما يمكن أن تنطلق بفعل تأثير الجراثيم والسموم، وإنَّ الاستجابات الفيزيولوجية التي يمكن أن تنشأ عن الانفعالات النفسية يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات في وظائف أي عضو من أعضاء الجسد.
فضيلة الشيخ الدكتور رمضان صبحي ديب الدمشقي [الفصل السابع من كتاب إيجاز البيان عن سيرة فضيلة الشيخ رمضان - -]

Social Sharing

Like Our Facebook Page:
SINGLEMONAD

Like Our Facebook Page:
IBNALARABICOM


Like this Page on Facebook:

Select any TEXT to Tweet it!