تَوَجُّهِ حَرْفِ الخَاءِ

 

تَوَجُّهِ حَرْفِ الخَاءِ اللَّهُمَّ يَا خالق المخلوقاتَ،
وَمحيي الأَمواتَ،
وَجامع الشتاتَ،
وَمفِيض الأَنوار عَلَى الذواتَ،
لَكَ الملكَ الأَوسع وَالجناب الأَرفع،
الأَرباب عبيدكَ وَالملوكَ خدامكَ،
وَالأَغنياء فقراؤكَ،
وَأَنْتَ الغني بذَاتِكَ عمن سواك: أَسْأَلُكَ باسمكَ الَّذِيْ خلقتَ بِهِ كُلّ شيء فقدرته تقدير،
وَمنحتَ بِهِ من شئتَ جنة وَحرير،
وَخلافة وَملكا كبير،
أَن تذهب حرصي،
وَتكمل نقصي،
وَأَن تفِيض علي ملابس نعمائكَ،
وَتعلمني من أَسمائكَ مَا أَصلح بِهِ للأَخذ وَالإِلقاء،
وَاملأَ باطني خشية وَرحمة،
وَظاهري هيبة وَعظمة،
حَتَّى تخافني قُلُوْب الأَعداء،
وَترتاح إِلي أَرْوَاح الأَولياء،
يخافون ربهم من فوقهم وَيفعلون مَا يؤمرون. رب هب لي استعدادا كاملا لقبول حق فِيضكَ الأَقدس لأَخلفكَ بِهِ فِي بلادكَ،
وَأَدفع بِهِ سخطكَ عَنْ عبادكَ،
فإِنكَ تستخلف من تشاء وَأَنْتَ عَلَى كُلّ شيء قدير،
وَأَنْتَ الخبير البصير.
وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَبِيِّ الأَمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ،
وَالْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





 والمريد يشرب منهج شيخه بمعايشته ورؤية تصرُّفاته وأفعاله وكيفية تصرفه في مختلف المواقف، فإن كان يحبه قلَّده في ذلك، بل انطبع فيه سلوك هذا الشيخ، فإن كان ذلك الشيخ مقتدياً برسول الله تحول المريد أيضاً بالتدريج ليكون كشيخه متمسكاً بالآداب النبوية والأخلاق المحمدية، فيسهل عليه تقليده صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فيما كان يفعل ويتصرف ويقول، وهذا ليس إلا ما أراده الله منا في كتابه الكريم؛ لأن خلقه صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ القرآن.
فضيلة الشيخ الدكتور رمضان صبحي ديب الدمشقي [الفصل السابع من كتاب إيجاز البيان عن سيرة فضيلة الشيخ رمضان - -]

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!