الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي

البحث في مصنفات الشيخ الأكبر

الترتيب العام   الترتيب بحسب الفهرس   الترتيب بحسب الإجازة
الترتيب بحسب عثمان يحيى   الترتيب بحسب التاريخ   الترتيب بحسب الأهمية
العنوان الجمع والتفصيل في أسرار معاني التنزيل
عناوين أخرى الجمع والتفضيل فى أسرار معانى التنزيل
الموضوع تفسير القرآن الكريم
تاريخ الكتابة صنِّف في المرحلة المغربية لأن الشيخ ذكره في بداية الفهرس ضمن الكتب التي قال عنها إنه أودعها عند شخص لأمر طارئ ولم يردها له، والذي يرجح أن يكون سفره للمشرق خاصة وأنَّ جميع هذه الكتب تتعلق بموضوعات الحديث والفقه التي كان الشيخ يدرسها ذلك الوقت (الفهرس رقم 6
المخطوطات المخطوطات المتوفرة لهذا الكتاب
الوصف -تفسير

-مذكور فى الفهرس رقم 6، والإجازة رقم 7، والفتوحات 1:  الصفحات 59، 63، 65، 77، 114(انظر فيما يلى من الفهرس العام رقم 731) والجاذب 4 ب، وكشف الظنون، الذيل 1: 368

-يحدد ابن عربى في الإجازة أن هذا التفسير يتالف من أربعة وستين مجلدا، و أنه يتوقف عند قوله تعالى:  وإِذْ قٰالَ مُوسىٰ لِفَتٰاهُ لاٰ أَبْرَحُ.. . الآية 59 من سورة الكهف. أما فى الفهرس فإن ابن عربى يقول عن هذا التفسير:

«.. إنى رتبت الكلام فيه على كل آية على ثلاث مقامات:  مقام الجلال أولا، ثم مقام الجمال، ثم مقام الاعتدال» .

مذكور في الفهرس رقم 6، والإجازة رقم 7، والفتوحات 1:  الصفحات 59، 63، 65، 77، 114، والجاذب 4 ب، وكشف الظنون، الذيل 1: 368.
مذكور فيه
ملاحظات لا يوجد له أي مخطوطة، وهو مذكور في الفهرس وفي الإجازة
 
عدد الزيارات 4037