البحث داخل الكتاب

عرض الصفحة 231 - من الجزء 2 - من باب الغربة عن الوطن

 

كتاب مسامرة الأخيار ومحاضرة الأبرارللشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي

التنسيق موافق لطبعة ....

 

 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  
 

- كتاب مسامرة الأخيار ومحاضرة الأبرار - الصفحة 231 - من الجزء 2


«استحيوا من الله حق الحياء» ، حتى ردّدها مرارا. فقال رجل: إنا لنستحي من الله يا رسول الله. قال: «من كان يستحي من الله فليحفظ الرأس وما حوى، والبطن وما وعى، و ليذكر القبور والبلى» . فما زال يردد ذلك حتى سمعتهم يبكون حول المنبر.

ومن باب الغربة عن الوطن

شرود الغريب عن الوطن كالفرس الذي زايل أرضه، وفقد شربه. وهو ذاو لا ينمي، وذابل لا يبصر. عسرك في بلدك أعز من يسرك في غربتك:

لقرب الدار في الإقتار خير من العيش الموسّع في اغتراب

ولبعضهم:

ألا هل إلى شمّ الخزامى ونظرة إلى قرقرى قبل الممات سبيل

فاشرب من باب الحجيلاء شربة يداوى بها قبل الممات عليل

فيا أثلات القاع من بطن يوضخ حنيني إلى أطلالكن طويل

ويا أثلات القاع قلبي موكل بكنّ ووجدي خيركنّ قليل

ويا أثلات القاع قد ملّ صحبتي مسيري فهل في ظلكنّ مقيل

أريد انحدارا نحوها فيردّني ويمنعني دين عليّ ثقيل

أحدّث نفسي عنك أن لست راجعا إليك فحزني في الفؤاد دخيل

ومما نظمنا في الربيع وأزهاره وما حباه الرفيع بأزهاره

أما ترى الروضة الغنّاء تضحك إذ جادت على الأرض بالأزهار أنواء

تبسم الأرض إذ تبكي السماء فهل بين السماء وبين الأرض شحناء

لا والذي بضروب الزهر أضحكها ما ثم شحناء لكن ثم أشياء

إن السماء تقول الزهر من زهري والأرض تأبى الذي قالته والماء

وقفت على نظم حسن الترصيع، ونثر في الربيع، وزهر بديع، لأبي علي بن شبل الشاعر:

عرائس الأرض تجلى في غلائلها وفي حليّ عليها صاغها الديم

تستنّ في حلل الأنواء مذهبة في كل حاشية من نسجها علم

درّ من الأقحوان الغضّ زينه حمر اليواقيت في المنثور ينتظم

كأنما بالسماء الأرض شامتة تبكي السماء وثغر الأرض يبتسم


-


- كتاب مسامرة الأخيار ومحاضرة الأبرار - الصفحة 231 - من الجزء 2


 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





يَا عَفُوُّ: اعْفُ عَنيِّ بِفَضْلِكَ وَإِحْسَانِكَ وَعَامِلْني بِكَرَمِكَ وَامْتِنَانِكَ.
الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي [من كتاب النور الأسنى بمناجاة الله بأسمائه الحسنى - -]

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!