لمع البرق علينا عشاء - من قصائد الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي

البحث في قصائد الشيخ محي الدين ابن العربي

عرض القصيدة رقم : 1 - لمع البرق علينا عشاء

  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  
  لمع البرق علينا عشاء
1 
لمعَالبرقُعليناعشاءً

***

وكمثلِالصبحِردَّالمساءُ
 
2 
وسطاباسمٌحكيمٌفأخفى

***

زمنالصيفِوأبدىالشتاء
 
3 
زرعَالحكمةَفيأرضِقومٍ

***

وكساهامنسناهالبهاءُ
 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  
  من قصائد الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي  

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





لا شك أن من وحَّد ربه وعظَّمه، فإنه يستشعر فقره إليه وضعفه بين يديه، فيتوجّه له مستعيناً به، ومن جهة أخرى فإن الذكر يكون في سائر الأحوال، وبالتالي فإنه عند بدء كلّ عمل، أو تحوِّل حال؛ يذكر الله فيتذكر حاجته للاستعانة به. فمثلاً عندما يخرج من بيته هناك ذكر مأثور فإذا قاله تذكر استعانته بربه في حفظه وفي طلب رزقه، وإذا ركب سيارته - أو دابته - ذكر الله فتذكره، وشعر بحاجته إلى استعانته به، وكذا إذا لبس ثوبه أو خلعه، وإذا نام أو استيقظ، وهكذا.
فضيلة الشيخ الدكتور رمضان صبحي ديب الدمشقي [الفصل السابع من كتاب إيجاز البيان عن سيرة فضيلة الشيخ رمضان - -]

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!